مراجعة سيارة سمارت فورتو الكهربائية (Smart ForTwo Electric Drive),

No comments

مراجعة سيارة سمارت فورتو الكهربائية (Smart ForTwo Electric Drive),

انقل لكم تجربتي الشخصية لقيادة السمارت.

السمارت سيارة المانية من انتاج شركة (Daimler AG), شركة دايملر هي الشركة الام لسيارة مرسيدس الشهيرة.

التاريخ:
بدأ الإنتاج التجريبي في لندن عام 2007 وانتج منها 100 سيارة فقط, وفي عام 2009 اطلق الإصدار الثاني في 18 سوق حول العالم وانتج منها 2300 سيارة, وفي العام 2013 اطلقت الإصدار الثالث وبيع منها 6500 سيارة حتى منتصف 2014, واستمر الجيل الثالث حتى عام 2017

مواصفات الجيل الثالث:
محرك بقدرة 55 KW (74 HP), والتورك 130 newton meters, نظام الدفع خلفي والمحرك موجود في الخلف أيضا.
السرعة القصوى 125 km/h.
التسارع من 0-100 خلال 11.5 ثانية، ومن 0-60 خلال 5 ثواني.
سعة البطارية 17.6 kWh من نوع ليثيوم-ايون مبردة مائياً.
المسافة المقطوعة في الشحنة الواحدة 135 كيلومتر حسب تقديرات (NEDC cycle) الأوروبية و110 كيلومتر حسب تقديرات (EPA) الامريكية، السيارة التي اقودها الان موديل 2016 وتسير مع التجربة مسافة 110-140 كيلومتر تقريباً.
قدرة الشاحن الداخلي 12 امبير فقط، ويمكن تقليل قدرة التيار من اعدادات السيارة إذا اردت ان تشحن على ابريز منزلي عادي مثلا. تشحن من الصفر الى الفل خلال 5-6 ساعات تقريباً، بعض السيارات مجهزة بمدخل شحن سريع (22 KW) ولكن للأسف لا يمكن شحنها في محطات الشحن السريع في الأردن لأنها على المواصفات الامريكية.

الحجم والشكل:
أتوقع أكثر موضوع مثير حول السمارت هو حجمها الصغير جدا، ومن اسمها (ForTwo) هي سيارة لشخصين فقط، لا يوجد فيها مقاعد خلفية، ولكنها تفاجئك بسعة المقاعد ومتسع الارجل، لشخصين هي أوسع وأكثر راحة من الفيات 500e مثلا والصندوق الخلفي قد يتسع لمئة كيلو خبز أردني، ان استطعت ان تدفع ثمنهم!
شخصية السيارة تعطيك شعور بانها مزاجية عصبية مع طيف من التوحد، ولكن لحسن الحظ السيارة صغيرة لدرجة انه بإمكانك ان تحضنها بكلتا يديك من الخارج، وما احوجها لذلك.

وانت جالس في مقعدك يمكنك الوصول الى الأغراض في الصندوق دون الحاجة لان تلتفت الى الوراء.

ما أسهل الاصطفاف في سيارة السمارت، يمكنك الاصطفاف في اضيق الأماكن والرؤية واضحة جدا.

ولكن ما أزعجني جدا اثناء القيادة هو تعامل السيارات الأخرى معك، السمارت تعطي شعور لمن خلفك بضرورة التجاوز عنك كأنك تقود سيارة لعبة للأطفال في الشارع، حتى المشاة لا يأبهون لوجودك اطلاقاً، ولكن لحسن الحظ زامور السيارة صوته مرتفع وعصبي، ومع أنى من الأشخاص الكارهين للتزمير أجد نفسي بحاجة له بشكل مستمر من الإحباط.

الاضافات:
سيارة السمارت بشكل عام قليلة الإضافات والرفاهية شبه معدومة، من الداخل بسيطة جدا تعطيك شعور سيارة كورية رخيصة الثمن مثل الهونداي i10 او كيا بيكانتو, العدادات ليست رقمية وحتى عداد السرعة بالميل فقط ولا يمكن تحويلة الى الكيلومتر.
من الإضافات الاختيارية: مقاعد جلد، كشافات، اضويه زينون، بانوراما، فتحة، شاشة صغيرة، كبسات التحكم في قدرة بريك المحرك (Regenerative Braking).
ولكن الإضافة الوحيدة التي لا توجد في أي سيارة كهربائية أخرى هي القدرة على كشف غطاء السقف كاملا (convertible, Soft top) ولكن هذا الطراز سعره مرتفع بالمقارنة مع الموديلات الأخرى.

الأمان:
ربما اول ما يتبادر الى اذهان الكثير ان السمارت غير امنة في الحوادث بسبب صغر حجمها ولكنها حازت على 4 نجوم في تجارب الاصطدام من مؤسسة (NHTSA).

تصميمها مبني على نظام القفص الفولاذي الصلب الذي يوزع قوة الاصطدام على هيكل السيارة كله.
هنالك الكثير من الفيديوهات والتقارير على يوتيوب تشرح الية عمله.

تجربة القيادة:
قيادة السمارت ممتعة إذا ما قورنت بسيارات بنزين من حجم قريب، كما تعلمون قدرة المحرك الكهربائي اعلى من البنزين.
أدوات التحكم في السيارة غير متعاونة، المقود يحتاج الى جهد لتحريكه، البريك صلب، ولا تعطيك شعور بالثبات.
قيادتها لا تعتبر سلسة إذا ما قورنت بالنيسان ليف مثلا، الحقيقة شعوري اثناء قيادتها بعد قيادة النيسان ليف لأكثر من عام ونصف كأني انتقلت من سيارة اوتاميتك حديثة الى سيارة جير عادي من التسعينات.
قيادة السمارت بشوارع الاردن تسبب آلام بالرقبة ولكن ليس للسائق, بل لكل الناس من حولك وهم يلون رقابهم لرؤيتها كشيء غريب مستهجن, عند الوقوف على الإشارة عليك التحلي بروح مرحة ورياضية لأنك ستسمع جميع أنواع التعليقات من السيارات حولك, كأنك تتجول بصحبة كلب بوتشي صغير ظريف ولكن لن يلبثوا طويلاً حتى يدركون انه كلب مفترس شرس حينما تفتح الإشارة.

توافر القطع:
القطع موجودة ولكن بأعداد قليلة, لان السيارة ما زالت جديدة في الأردن وبأعداد قليلة.

السعر:
السمارت ربما السيارة كهربائية الأقل ثمناً في الأردن، الأسعار تتراوح ما بين 5500-7200 دينار لموديلات 2013-2016, وسعر الطراز الكشف 8000-9500 دينار.
هذه الأسعار في تاريخ كتابة هذا المقال.

الملخص:
السمارت سيارة تناسب شريحة معينة من المجتمع، شخص عزابي او طالب جامعة، او ربما تصلح لعمل التوصيل المنزلي.
ثمنها الزهيد وقلة التكلفة التشغيلية، هو أكبر عامل مشجع لاقتنائها، قد لا تتجاوز كلفة شحنها بالكهرباء 10-15 دينار شهرياً (حسب المسافة المقطوعة).

احمد أبورداد
——————————-
ملاحظة: بعض المعلومات في المقال تمثل رأي الكاتب الشخصي وتختلف من تجربة شخص الى شخص اخر.

adminمراجعة سيارة سمارت فورتو الكهربائية (Smart ForTwo Electric Drive),

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *